ماكدونالدز تسعى لتوفير 300 مليون دولار سنوياً

ماكدونالدز تسعى لتوفير 300 مليون دولار سنوياً

- ‎فيأخبار

كشفت شركة ماكدونالدز عن قيامها بعملية إعادة تنظيم للشركات التجارية العالمية التابعة لها والتي يعمل بها عدد أقل من المطاعم المملوكة للشركة لتوفر 300 مليون دولار سنوياً من نفقاتها العامة والإدارية.

خطة ماكدونالدز المستقبلية

 

ماكدونالدز

وقال الرئيس التنفيذي “ستيف إيستربروك” خلال  فيديو بثه الموقع الخاص بالشركة عبر الإنترنت: “أن أي مجال تجاري لا يستمر نجاحه للأبد وأن أداء الشركة في الفترة الأخيرة كان ضعيف، بناء على الأرقام التي تحققها الشركة، لذلك نحن لن نخجل في التصريح بوجود حاجة ملحة لإعادة تشكيل العمل التجاري.”

كما تخطط الشركة لإعادة تنظيم هيكلها العالمي للحد من البيروقراطية للسماح باتخاذ القرارات بشكل أسرع كما تؤيد الشركة إعادة توزيع هيكلها بناء على نمو السوق، وليس على أساس التوزيع الجغرافي.

فالولايات المتحدة التي تمثل أكثر من 40 % من الدخل التشغيلي للشركة من المقرر أن تكون السوق الرئيسي خلال الفترة تحت إدارة” مايك أندريس ” رئيس إدارة ماكدونالدز بالولايات المتحدة.

واستراليا ، كندا ، فرنسا ، المانيا والمملكة المتحدة  تمثل 40 % من الدخل التشغيلي لماكدونالدز سيتم إعادة تنظيمها تحت إدارة “دوغ جوار ” رئيسا لماكدونالدز أوروبا حيث ستخضع هذه الشريحة لإدارته .

والثمانية أسواق ذات النمو المرتفع الصين ، ايطاليا ، بولندا ، روسيا ، كوريا الجنوبية ، اسبانيا ، سويسرا وهولندا سيتم تنظيمها تحت إدارة ” ديف هوفمان ” الرئيس الحالي لماكدونالدز آسيا ، المحيط الهادي والشرق الأوسط ,أفريقيا والمعروفة بتقسيم “APMEA”

والأسواق المتبقية في النظام والمعروفة بالأسواق تحت التأسيس سيتم إدارتها من قبل المدير المالي الحالي  “APMED ” “أيان بوردن”.

حيث سيتم توجيه النمو من التسويق إلى التركيز على العميل، وقال “ايستربروك” آن تجريد النظام من البيروقراطية سيسمح باتخاذ القرارات بشكل أسرع ،حيث قال أن الهيكل الحالي غير فعال ويفتقر للتقييم العادل للأداء ،والشركة لم تعد قادرة على تحمل الهيكل التجاري القديم وأنه يركز على تحديث النموذج الإداري وإدارة أعمال الشركة على مستوى العالم. .

المصدر

اترك رد