تشوتو ماتي – خلطة يابانية بيروفية في قلب سوهو

تشوتو ماتي – خلطة يابانية بيروفية في قلب سوهو

- ‎فيتقارير

تشوتو ماتي – خلطة يابانية بيروفية في قلب سوهو
ديناميكية أنفاق طوكيو في لندن

تشوتو ماتي
«انتظر لحظة».. لا أقصدك أنت عزيزي القارئ إنما أقصد اسم مطعم هذا الأسبوع الذي يعني اسمه باليابانية «Chotto Matte»، وهو ليس يابانيا فحسب، إنما هو خلطة لذيذة تجمع ما بين المطبخ الياباني والمطبخ البيروفي، وهذه الخلطة يطلق عليها اسم «Nikkei Cuisine»، وفي الآونة الأخيرة أضيفت عدة مفردات على قاموس الطعام، وتم دمج العديد من المطابخ، بعضها كان ناجحا وبعضها لم يقنع النقاد وأصحاب الذائقة الجيدة، فالأكل البيروفي يشتهر بنكهات القوية مثل الكزبراء والبصل والحامض، أما المطعم الياباني فهو صحي ويعتمد في أطباقه على الأسماك النيئة والطازجة والأرز الأبيض المطهو بطريقة لا يدخل فيها السمن ولا أي نوع من المواد الدهنية، فإذا كانت هذه الخلطة شدتك فتابع ما يلي.

«تشوتو ماتي» يقع في منطقة سوهو في وسط لندن، ويمتد على ثلاثة طوابق، لكل طابق نمطه وديكوره. الطابق الأرضي الموازي للطريق العام يدخل النور إليه بسهولة خاصة عندما يكون المناخ اللندني جيدا حيث يتم فتح السقوفية الزجاجية بالكامل ليتحول المطعم إلى مقهى على الرصيف تماما مثل تلك المقاهي التي تشتهر بها باريس، وبما أننا أتينا على ذكر باريس فلا بد من الإشارة إلى أن معظم الندل هم من الجنسية الفرنسية والسبب يعود إلى أن هذا المطعم يتبع إلى عراب المطاعم العالمية الفرنسي كورت دسيزار (Kurt Zdesar) الذي يقف وراء مشاريع كبرى في عالم الطعام، وهدفه من هذا المشروع كان تعريف الزوار والمقيمين في لندن على هذا المطبخ الجديد والمميز.

اللافت في الطابق الأول هو الديكور الذي يعتمد على رسوم الغرافيتي التي تكسو الجدران، وهي تحمل توقيع شركة مقرها طوكيو عمدت إلى نقل أجواء المدينة اليابانية العصرية إلى لندن من خلال تلك الرسومات التي غالبا ما تجدها على القطارات وفي محطة الأنفاق، مع إضافة الإنارة الخافتة إليها، والمميز أيضا الموسيقى الحية المنبعثة من آلات وأنامل «دي جيه» رائع.

المطعم يفتح أبوابه فترة الغداء والعشاء، إذا اخترت زيارة «تشوتو ماتي» لتناول الغداء فأنصحك بتناول ما يعرف باسم «بينتو بوكس»، وهي عبارة عن علبة تستحوذ على تشكيلة من أهم الأطباق التي يقدمها المطعم، فهكذا تكون قد تذوقت معظم الأطباق مثل السوشي والأسماك المتبلة بأشهى الخلطات الحريفة وغيرها.

أهم الأطباق

من أهم الأطباق في «تشوتو ماتي» التي تقع ضمن لائحة طعام «Ceviches»: «tostaditas، وTiraditos، وTartars» مع قطع من الساشيمي.

فترة المساء أنصحك باختيار طاولة في الطابق الأول الذي تصل إليه عبر سلالم على شكل حلزوني من الخشب المحروق، وسيكون بانتظارك المطبخ الكبير الذي يشبه خلية النحل، وهو مليء بالطهاة وعلى رأسهم الطاهي الرئيسي للسوشي كيتا ساتو والطاهي الرئيسي للحلويات أساكو شيرازاكي، وإذا كنت من محبي المشويات فسيكون المطعم عنوانك المفضل وسترجع إليه بالتأكيد، حيث يقدم عددا من الأطباق المشوية، وهناك بار خاص بالمشاوي التي تعرف باسم «روباتا غريل» ويتسع لـ15 شخصا ويقدم أطباقا مشوية مثل باربكيو ياباني مثل: دجاج منقوع بالميزو (Miso Marinated Chicken)، و«غريلد أوكتوبس» (Grilled Octopus)، ولحم فيليه مبهر (Spiced Fillet of Beef)، وكل هذه الأطباق تطهى أمامك وتقدم مباشرة من الباربكيو إلى طبقك.

يجدر بك طرح السؤال عما إذا كان الطبق حريفا أم لا، لأن هناك نسبة كبيرة من الأطباق التي تحتوي على الفلفل الحار.

فلسفة «تشوتو ماتي» هي مشاركة الأكل، فطريقته في تقديم الطعام تناسب المجموعات. ومن بين أفضل الأطباق التي تناسب المشاركة: Avocado Tempura, black cod, yellow chilli miso, Sushi.. وإذا أردت أن تتذوق لائحة طعام «Nikkei» المؤلفة من ثمانية أطباق مشكلة فهناك طبق التشكيلة بسعر 40 جنيها إسترلينيا (نحو 60 دولارا أميركيا).

 

المصدر

اترك رد