ازدحام سوق الطباخين بالمدينة المنورة في رمضان

ازدحام سوق الطباخين بالمدينة المنورة في رمضان

- ‎فيأخبار

grilled chicken

في سوق الطباخين في المدينة المنورة لا صوت يعلو فوق صوت القدور ومناقل الشواء وصحون القلي العريضة التي تتقلب فيها الأسماك الطازجة، وبالإضافة للأسماك يوجد بسوق الطباخين العديد من الأطعمة المشوية التي تجذب مئات الزوار يومياً ويزيد الإقبال في شهر رمضان المبارك حيث يزدحم السوق لتلبية طلبات الزبائن قبل أذان المغرب.

سوق الطباخين

ويتكون السوق من صفين من المحلات، وينقسم الطباخون فيه إلى قسمين الأول هو قسم مخصص للطبخ في المناسبات والولائم والتي تنتشر خلال الشهر الفضيل، حيث يقوم الطباخون بطبخ ما يحضره لهم الزبائن للوليمة. والقسم الثاني هو مخصص لمحلات صغيرة مثل المطاعم يقوم فيها الطباخين بطهي العديد من أصناف المأكولات الشعبية والمشويات، حيث يمكن للزبائن تناول الطعام داخل المطعم الصغير أو أخذ الطعام الجاهز للمنزل.

 

سوق الطباخين في رمضان

كباب في سوق الطباخين
في رمضان تتواصل الحركة بالسوق الذي يبدو كموقع للصناعات الثقيلة، حيث ينتظر الزبائن الطعام وسط الدخان الصادر من الشوايات والذي يفوح برائحة الطعام الشهي. وتمتد منقلة الكباب طويلة عامرة بالأسياخ مختلفة الألوان في حين تقوم المروحة بإبقاء الجمر متقداً، ويقوم العاملين بشوي مختلف أنواع الكباب مثل كباب اللحم وكباب السمك وعدد من الأنواع الأخرى والتي يباع الكيلو منها في بعض المحلات بأربعين ريال.

وفي السوق تتداخل الألوان وتختلط في القدور الضخمة حيث الدجاج بألوانه وأشكاله، المنتو واليغمش، الأرز بمختلف الطرق والعديد من الأصناف الأخرى التي يتزاحم عليها الصائمين قبل موعد الإفطار في رمضان. ويعتبر سوق الطباخين في المدينة المنورة جزء من حياة سكانها، حيث يتداخل الطعام كما تتداخل في المدينة مختلف أصناف البشر بثقافتهم وحياتهم.

المصدر

مصادر الصور: 1، 2، 3

اترك رد