ماذا تعرف عن جوليا تشايلد أشهر طاهية في العالم

ماذا تعرف عن جوليا تشايلد أشهر طاهية في العالم

- ‎فيمعلومات

جوليا تشايلد أشهر طاهية في العالم

في عالم الطهي لا يوجد أشهر من الطاهية جوليا تشايلد، وعلى الرغم من أنها لم تقم بالطهي في مطبخ للمحترفين إلا أنها غيرت الطريقة التي ينظر بها الأميركيين للطعام إلى الأبد. وتركت جوليا تشايلد بصمتها على شاشات التلفزيون، كتب الطبخ وفن الطهو ككل. وعلى الرغم من شهرتها في البرنامج التلفيزيوني The French Chef إلا أننا مازلنا لا نعرف الكثير عنها، لذا قام موقع thedailymeal بعمل قائمة ببعض الأشياء التي لا نعرفها عن أشهر طاهية في العالم “جوليا تشايلد”.

 

جوليا تشايلد أشهر طاهية في العالم

 

كان لجوليا دور سري خلال الحرب العالمية الثانية

الحرب العالمية الثانية

كان طول جوليا تشايلد حوالي 188 سم لذا كان من غير المناسب أن تعمل في فيلق جيش النساء، لذلك التحقت بمكتب الخدمات الاستراتيجية ككاتبة على آلة كاتبة. وقد تمت ترقيتها بسرعة إلى دور سري كباحث لقسم مرصد الصحراء والساحل، وقد ساعدت في تطوير طارد للقروش كان يهدف لإبقاء أسماك القرش بعيدا عن الألغام تحت الماء. ونُقلت بعد ذلك إلى آسيا، حيث أصبحت مديرة الاتصالات لمحطات مرصد الصحراء والساحل السرية هناك.

 

كانت أول وجبة لها بمدينة روان في فرنسا هي التي غيرت حياتها

وجبة جوليا الأولى

صرّحت جوليا لصحيفة نيويورك تايمز أن الوجبة التي تناولتها بمدينة روان في فرنسا غيرت حياتها تمامًا، حيث كانت تتكون من المحار والطبق الفرنسي sole meunière، وأن مذاق هذه الوجبة كان مذهل.

 

رفض الناشر “هوتون ميفلين” نشر كتابها Mastering the Art of French Cooking

كتاب إتقان فن الطهي الفرنسي

رفض الناشر “هوتون ميلفين” مسودة كتابها الأول Mastering the Art of French Cooking أي إتقان فن الطهي الفرنسي لأنه كان يرى أنه كبير جدًا، وقام الناشر “ألفريد كانوبف” بنشر الكتاب الذي كان يحتوي على 726 صفحة والذي أعتبره عمل أصيل ومهم.

 

قامت جوليا بصنع الأومليت (البيض المخفوق) في أول ظهور لها على التلفاز

بيض مخفوق

على الرغم من كونها أشهر طاهية في العالم إلا أن جوليا لم تظهر على شاشات التلفاز إلا في عام 1962 عنما كان عمرها 50 عام، حيث ظهرت في برنامج على محطة boston wgbh لتقييم كتاب وحينها قامت بتوضيح كيفية عمل البيض الأومليت. وكانت هذه الحلقة ناجحة جدًا حتى أن المحطة قامت في العام الذي يليه بتخصيص برنامج خاص بها وأسمته The French Chef.

 

كان برنامج The French Chef أول برنامج بشرح كتابي 

frenchchef

في عام 1972 أصبح برنامجها أول برنامج في تاريخ التلفزيون يشمل تعليق توضيحي لضعاف السمع، فبدلًا من “التعليق الكتابي المغلق” الذي كان يجب أن يقوم المشاهد بتفعيله كان يتم وضع “تعليق كتابي مفتوح” وهذا يعني أن جميع المشاهدين يمكنهم أن يروا التعليق الكتابي.

 

كانت جوليا تشايلد تكره التعصب ضد الطعام

ستيك

تم انتقاد “جوليا” لاستخدامها الزبدة والقشدة في أواخر الثمانينات وبداية التسعينات، حيث كان يُعتقد أن السمن أكثر صحة من الزبدة لذا فقد كرهت “جوليا” هذه الانتقادات. كانت “جوليا” مقتنعة بأن هذا الخوف من الطعام من شأنه أن يدمر العادات الغذائية في البلاد، وأن الاهتمام المُفرط بالقيمة الغذائية سيفسد تجربة تناول الطعام الجيد. وفي حديث لها لصحيفة نيويورك تايمز عام 1990 أوضحت “جوليا” بأن علينا الاستمتاع بالطعام، فالطعام واحد من أبسط وأجمل المتع في الحياة.

 

أُعجِبت جوليا بسخرية برنامج Saturday Night Live منها

دان أكريود

سخر “دان أيكرويد” من جوليا تشايلد في فقرة فكاهية عام 1978، حيث صورها كطاهي أخرق ينزف بغزارة بعد قطع إبهامه ثم تموت في نهاية الفقرة من الجرح وهي تردد “أنقذوا الكبد”، وعلى الرغم من السخرية إلا ان “جوليا” احبت الفقرة وقامت بالاحتفاظ بنسخة منها لعرضها على أصدقائها في الحفلات.

 

مطبخ جوليا تشايلد معروض داخل المتحف الوطني الأمريكي

مطبخ جوليا

بعد تقاعد “جوليا” عام 2001 تبرعت بمنزلها ومكتبها لكلية سميث، وتبرعت بمطبخها -والذي سجلت فيه العديد من البرامج التلفزيونية- إلى متحف سميثسونيان الوطني للتاريخ الأمريكي في العاصمة واشنطن.

 

كانت وجبة جوليا الأخيرة هي شوربة البصل

شوربة البصل الفرنسية

توفت “جوليا تشايلد” بعد صراع مع مرض الفشل الكلوي في منزلها Casa Dorinda الموجود في مونتيسيتو بولاية كاليفورنيا في 13 أغسطس عام 2004، وكان أخر ما تناولته هو شوربة البصل الفرنسية الذي صنعته لها مساعدتها مستعينة بإحدى وصفاتها.

 

المصدر

اترك رد