3 مدارس لتعليم فن تقديم الشاي الياباني

3 مدارس لتعليم فن تقديم الشاي الياباني

- ‎فيأخبار

يعتبر حفل الشاي الياباني هو نشاط ثقافي مميز ويتم فيه تقديم الشاي الأخضر (الماتشا)، ويتم تسمية هذه الحفلات أيضاً “Way of Tea” حيث أن هذه الحفلات هي أكثر من مجرد حفلات شاي تقليدية، فهي حفلات جمالية تشمل حسن الضيافة وتقديم الحلويات والوجبات الخفيفة أثناء الاجتماع معاً “chakai”، ويطلق على هذا التقليد اسم “o)temae)”.

 

تاريخ حفلات الشاي اليابانية

japanese tea party

هناك العديد من الأماكن في اليابان ترجع لمئات السنين والتي تقوم بتقديم الشاي (منازل شاي)، ومع ذلك لا يوجد إلا 3 مدارس لتعليم طريقة التقديم اليابانية “Way of Tea”. وتنحدر هذه المدارس مباشرة من مؤسس هذه الطريقة “سين نو ريكيو” والذي ولد في القرن السادس عشر ويعتبر شخصية تاريخية في اليابان، والذي اهتم بالجوانب الرئيسية للحفل مثل البساطة والأمانة. وقد كرّست عائلته مجهودها لتمرير هذه الطريقة خلال العديد من العصور، فهناك 3 مدارس مجتمعة تعرف باسم “san-Senke” أو “Three Sen Houses” أي منازل الشاي الثلاث، وقد ورثوا هذه الطريقة وطبقوها. وهذه المدارس تمجّد تاريخ طويل من الأخلاق الحسنة المتبعة في حفلات الشاي، وهذه هي أهم المدارس الموجودة حالياً لتعليم فن تقديم الشاي الياباني.

مدارس لتعليم فن تقديم الشاي

منشأ Omotosenke

 

مدرسة فن تقديم الشاي

تعتبر Omotosenke واحدة من الثلاث مدارس التي أسسها “سين نو ريكيو”، وقد أستولى صهره “Rikyu” على المؤسسة المسماة Fushin-an بعد وفاة مؤسسها “سين نو ريكيو”. وتقع المدرسة في شارع اوجاوا Ogawa في منطقة Kamigyo بكيوتو Kyoto، ويوجد اختلاف ما بين هذه المدارس وبعضها ففي Omotosenke لا يتم خفق الشاي ويتم وضع أوراق شاي كاملة ويكون بدون رغوة. وتستخدم هذه المدرسة الخيزران المدخن لصنع الشاي، وتقدم دورات تدريبية لتعليم الراغبين عن ثقافة حفلات تقديم الشاي والإجراءات المتبعة فيها، وتعتبر منشأة Fushin-an هي المقر الرئيسي لـ Omotosenke.

 

منشأ Urasenke

مدرسة2

تعتبر Urasenke هي الأكبر ما بين منازل الشاي الثلاث الرئيسية، وقد أسسها “Sen Sotan” حفيد “Rikyu” والذي يعتبر من الجيل الثالث لهذه العائلة التاريخية. وبعد وفاته قام ابنه الثالث “Koshin Sosa” بإدارة Urasenke، والآن يديرها “Zabosai Genmoku Soshitsu” وهو من الجيل الـ 16 لهذه العائلة. وتقع “Urasenke” شمال “Omotosenke”، والتقليد في هذا المكان مختلف حيث يتم خفق الشاي للحصول على الرغوة، ويتم صنعه على الخيزران الغير معالج.

 

منشأ Mushanokojisenke

مدرسة3

تعتبر Mushanokojisenke هي أصغر منازل (مدارس) الشاي الثلاث الرئيسية، وقد أنشأها “Ichio Soshu” الابن الثاني لـ ” Sen Sotan”، حيث لم يكن قد ورث أي من هذه المنازل التي أنشأها والده وجده، حيث أنه كان يعيش وحده وقد أنشأ منزل للشاي خاص به في شارع Mushanokoji، وقد حافظت عائلته عليه لعدة عصور.

ويتضح لنا أن اليابان تعتز بطريقتها لتقديم شاي بطريقة مميزة فهذه الحفلات جزء لا يتجزأ من ثقافتها، لذا فإذا قمت بزيارة كيوتو في اليابان فحاول ترتيب زيارة لإحدى هذه المنشآت للتعرف على هذا الفن التاريخي.

 

المصدر

اترك رد