كيف أصبحت سلسلة صب واي من أوائل السلاسل في العالم

كيف أصبحت سلسلة صب واي من أوائل السلاسل في العالم

- ‎فيمعلومات

Subway

 

تعتبر سلسلة صب واي من أسرع سلاسل مطاعم الوجبات السريعة انتشارًا، وكان قد تم تأسيسها في أمريكا عام 1965. وبحلول عام 2010 كانت السلسلة تملك عدد فروع أكثر من سلسلة ماكدونالدز بحوالي 1000 فرع، وفي عام 2013 أصبحت السلسلة تملك أكثر من 40700 مطعم حول العالم.

تأسيس سلسلة صب واي

مؤسسي السلسلة
بدأ مؤسس السلسلة “فريد ديلوكا” عمله في صناعة الأغذية بافتتاح مطعم صغير للساندوتشات عندما كان يبلغ من العمر 17 عام، حيث كان يرغب في جمع الأموال لدفع مصاريف الجامعة ولم يكن يرغب في أن يصبح رجل أعمال بل كان يطمح في أن يكون طبيب.
وحصل “فريد” على قرض بقيمة 1000 دولار (حوالي 3750 ريال سعودي) من صديق مقرب والذي شجعه على افتتاح مطعمه، وفي عام 1965 قام هو وصديقه “بيتر بك” بإنشاء أول مطعم لهم وأسموه Pete’s Super Submarines. وكانوا يقدمون ساندوتش مصنوع من خبز طويل مستطيل الشكل، وكانوا يأملوا أن يجذب هذا الساندوتش الزبائن.
بعد ذلك قاموا بتأسيس شركة للإشراف على مشروعهم وأسموها Doctors Associates Inc أي “مساعدي الأطباء”، في إشارة لشغف “فريد” و”بيتر” بدراسة الطب والذي كان سبب تنفيذهم هذا المشروع في المقام الأول.
ولكن في نهاية صيف نفس العام لم يحقق “فريد” و”بيتر” أي أرباح وكان متبقي معهم 6 دولارات (حوالي 22.5 ريال سعودي) فقط، ولكن لم يصيبهم الإحباط وقاموا بافتتاح مطعم آخر قريب. لكن لم يرقى هذا المطعم أيضًا لسقف توقعاتهم، لذا قاموا بافتتاح مطعم ثالث وأسموه Subway. وهذه المرة حقق المطعم أرباح بلغت 7000 دولار (حوالي 26250 ريال سعودي) في العام الأول، وبعد هذا النجاح قرر “فريد” أنه يريد العمل في مجال صناعة الأغذية.

توسع سلسلة صب واي

سلسلة صب واي
قرر “فريد” أنه يريد افتتاح 30 مطعم مماثل في الولاية بحلول عام 1974، ولكن بعد مرور 10 أعوام لم يتمكن إلا من افتتاح 16 مطعم في كونيتيكت. وبعد أن وجد “فريد” صعوبة في المحافظة على نفس المستوى الجودة في كل المطاعم قرر أن الحل الأمثل للتوسع السريع هو بيع حقوق الامتياز، لذا قام هو وصديقه “براين ديكسون” بافتتاح أول فرع للسلسلة حاصل على حق امتياز بمدينة نيو هيفين، وفي نفس العام تمكن من افتتاح 14 مطعم جديد باستخدام نفس الإستراتيجية.

قام “فريد”بوضع المبادئ التي يجب على كل فروع سلسلة صب واي اتباعها وهي الجودة العالية، الطعام الطازج ورضا العملاء. وفي عام 1978 تمكنت السلسلة من افتتاح الفرع رقم 100، ووضعت شروط إلزامية نصت على صنع الخبز المستخدم في صنع الساندوتشات داخل المطاعم مما ساعد على زيادة شهرة السلسلة والطلب عليها مع ارتفاع جودة المنتجات.

في عام 1984 بعد افتتاح السلسلة الفرع رقم 1000 قامت بافتتاح فرع في البحرين وهو أول فروعها خارج الولايات المتحدة، وفي عام 1998 افتتحت السلسلة الفرع رقم 10,000. والآن تملك السلسلة فروع في معظم دول العالم ومنها السعودية، الإمارات، النرويج، باكستان، هونج كونج، سويسرا. وفي عام 2000 بدأت السلسلة حملة إعلانية لزيادة مبيعاتها حول العالم، حيث ظهر في الإعلان شخص يُدعى “جاريد” فوجل” يبلغ من العمر 22 عام أدعى أنه خسر أكثر من 50 كيلو جرام عن طريق اتباع حملة يتناول فيها فقط الساندوتشات التي تقدمها السلسلة.

وأدت هذه الحملة لتعزيز سمعة سلسلة صب واي في تقديم الأطعمة الطازجة لتصبح الاختيار الأول للكثيرين، في الوقت الذي كانت فيه الولايات المتحدة تكافح ضد مشكلة السمنة نتيجة العادات الغذائية الخاطئة لتناول الوجبات السريعة. وفي عام 2002 أصبحت السلسلة المالكة لأكبر عدد من الفروع المالكة لحق الامتياز متفوقة بذلك على سلسلة ماكدونالدز.

بدءًا من عام 2013 أصبحت السلسلة تملك فروع في 102 دولة، وتحقق أرباح سنوية تقدر بـ 9 مليار دولار (حوالي 33.8 مليار ريال سعودي)، بعد أن مكنتهم استراتيجيتهم التي ترتكز على رضا العميل من أن يصبحوا من أنجح الشركات في العالم.

المصدر

اترك رد