كل ما يجب أن تعرفه عن التوفو

كل ما يجب أن تعرفه عن التوفو

- ‎فيمعلومات

تقطيع التوفو

التوفو في المملكة المتحدة موجود في بعض الأماكن ولكنه مكلف وفي أكثر الأحيان يكون بلا مذاق، ويعتبر هذا المنتج خيار نباتي أساسي في المملكة المتحدة وليس شيئا يقبل عليه الأشخاص من محبي اللحوم. ولكنك إذا كنت تعيش في اليابان فستأكل هذا المنتج في كثير من الأحيان وستتعلم الطريقة الصحيحة لطهوه، حيث يمكن للتوفو أن يكون طعام ممل وبلا طعم مميز، ولكن الأمر يتعلق بطريقة الطهي وماذا يتم طبخه معه. وهناك العشرات من الأنواع ولا يعرف معظم الأشخاص التفريق بينهم.

ماهية التوفو

Tofu bowlالعديد من الأشخاص يجهلون ماهية التوفو، فالتوفو مصنوع من فول الصويا الذي يعتبر مكون أساسي في الطعام الياباني ونجده في العديد من المكونات والوصفات. يتم تحويل فول الصويا إلى حليب، ثم يتم بعد ذلك تخثيره وضغطه على شكل كتل، وهذا هو الشكل الذي يتم فيه بيعه في المحلات.

أنواع التوفو المختلفة

أنواع التوفو

ويتم تمييز الفرق بين الأنواع المختلفة عن طريق مدى لين أو صلابة المنتج، وما إذا كان قد تم طهوه من قبل أم لا. ويكون هذا الأمر مفيد عند معرفة الطريقة التي ستستخدمه بها. فعلى سبيل المثال إذا كنت تريد صنع توفو مشوح، فأنت لا تريد نوع يتفتت ويتحول إلى هريس بمجرد وضعه في المقلاة. وبالمثل فإذا كنت تريد توفو لصنع حساء ميسو miso soup، فلا يجب اختيار نوع توفو متماسك ومطاطي. وهذه هي الأنواع المختلفة من التوفو.

توفو ياكي Yakitofu: وكلمة “ياكي” هنا تعني المقلي، ويعتبر التوفو المقلي من أكثر الأنواع صلابة ويكون مشوي قليلا قبل أن يتم تعبئته لإعطائه الطبقة الخارجية الصلبة، ويمكنك ان ترى علامات الشواء السوداء على سطحه.

توفو مومنتو Momentofu: هذا النوع ليس صلب جداً مثل التوفو المقلي، ولكنه ليس لين جدا. حيث تترجم كلمة Momen  إلى القطن، ومن سهل تذكر هذا عندما رؤية سطح كتلة التوفو المضغوط والذي يبدو كأن هناك قطعة من ضمادة القطن مطبوعة علية. وإذا نظرت للكتلة من الجانب سترى به بعض العيوب وفقاعات الهواء القليلة، وهذا النوع متماسك بشكل جيد ويصلح لاستخدامه في الطهي الذي يستلزم الكثير من الحركة.

توفو مطهو

توفو كينو Kinutofu: معنى كلمة Kinu هي الحرير، وهذا النوع هو الأنعم ولا يجب استخدامه في طبق توفو مشوح stir fry، حيث يكون سطحه ناعم ومائي.

توفوAburaage: هذا النوع هو توفو مقلي في الزيت الغزير ويبدو شكله مختلف عن الأنواع الأخرى، حيث يبدو كجلد توفو وبه فقاعة هوائية في المنتصف تجعل هذا النوع مناسب للحشو بالعديد من الحشوات اللذيذة والمليئة بالنكهة، ويمكن أيضاً تقطيعه ليستخدم في طبق التوفو المشوح stir fry أو الشوربات.

توفوAtsuage: هذا هو نوع آخر من الأنواع المنتشره، وهو لين وأبيض في داخله مثل توفو kinu، ولكنه بني ومطاطي من الخارج. ويتم إعداده عن طريق قلية ببطء في الزيت لصنع قشرة بنية لتحافظ على داخله لين.

كيفية حفظ واستخدام التوفو

طبق توفو

يعتبر التوفو من الأطعمة المصنعة الطازجة، وبمجرد فتح العبوة فيجب أكلة في غضون بضعة أيام، وهو واحد من تلك الأطعمة التي لا تحتوي على مذاق مميز لذا فهو يمتص الروائح والنكهات الأخرى بسهولة، وهذا شيء رائع إذا كنت ستقوم بطهوه، ولكن ليس جيداً إذا كان سيتم تركة في الثلاجة حيث سيمتص روائح أي شيء بجانبه. ويعتبر التوفو منتج مريح حيث يمكنك شراء عبوة منه من ضمن تشكيلة كبيرة من الأحجام، بما في ذلك عبوات فردية لتكفي شخص واحد لجعل الأمر أكثر سهولة في الطهي.

ومن النصائح اليابانية هي تجميده قبل استخدامه، بغض النظر عن نوع التوفو فتجميد كتلة توفو يجعلها أكثر تماسك عند طهوها، والمشكلة الوحيدة هي أنه يستغرق 24 ساعة على الأقل بعد خروجه من الفريزر حتى يرجع لحالته الأصلية، ثم ستحتاج إلى ضغط السوائل الزائدة منه. ولكن الامر يستحق ذلك لتحصل على توفو متماسك بدلاً من الكتل الصغيرة من خثارة فول الصويا المنفصلة. ومن الجيد أن نتذكر أنه ينبغي أن يضاف التوفو في النهاية، بعد طهي جميع اللحوم والخضروات أولا.

أهمية أكل التوفو

قطع توفو

إذا كنت لم تتذوق طبق توفو من قبل، فقد تحتاج بعض الاقناع لتدرك أن التوفو من الأطباق اللذيذة. فالتوفو مليء بالبروتينات ولهذا يستخدمه النباتيون بكثرة للتعويض عن البروتينات الحيوانية، وهو أيضاً غني بالكالسيوم، الحديد، الأحماض الأمينية والعديد من الفيتامينات الأخرى. أن أكل التوفو كبديل عن اللحوم يعتبر وسيلة فعالة لخفض الكوليسترول، وهناك أيضا أدلة تشير إلى أن تناول الأطعمة مثل التوفو يمكن أن تساعد في الحد من معدلات تكرار الإصابة بالسرطان، ومكافحة مرض السكري.

عند طهي توفو بالكاري بالطريقة الصحيحة، يمكن أن يكون مشبع بقدر الكاري بالحم، وهناك مطاعم نباتية متخصصة في طبخ التوفو بطرق خاصة لجعل طعمه تماما مثل اللحوم. وحتى من دون طرق الطهي هذه، يمكن صنع توفو لذيذ فقط عن طريق طهوه في صلصة غنية بالنكهة. فإذا كنت من محبي كباب الدجاج مع صلصة الساتي satay chicken، جرب طبخ كتلة توفو متماسك في صلصة الساتي بدلاً من الدجاج لخيار صحي أكثر. ويعتبر التوفو الحريري ممتاز لخفقة وتحويلة إلى هريس ناعم واستخدامه في الحلويات، وخاصة الحلويات مع العسل. إذا كنت تفضل توفو مقلي ومقرمش، جرب غمسه في صلصة الفلفل الحلو لنكهة أقوى.

حتى بالنسبة لليابانيين فالتوفو ليس من الأطعمة الأساسية اليومية، ولكن إذا كنت تفضل تناول التوفو في اليابان، فسيمكنك إعداد وجبة رخيصة وجيدة لصحتك.

المصدر

مصادر الصور: 1

اترك رد